idfr banner

International Day of Family Remittances (IDFR)

يُحتفل باليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية، الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة، في 16 يونيو/حزيران، وذلك تقديرا لأكثر من 200 مليون عامل مهاجر من النساء والرجال الذين يرسلون الأموال لأكثر من 800 مليون من أفراد عائلاتهم. كما يسلط هذا اليوم الضوء على قدرة العمال المهاجرين على الصمود في وجه حالات انعدام الأمن الاقتصادي، والكوارث الطبيعية والمناخية، والجائحة العالمية. واليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية معترف به عالميا، ويعد مبادرة رئيسية في الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية (الهدف 20)، الذي يحث على خفض تكاليف التحويل، وشمول مالي أكبر من خلال التحويلات المالية.

والتحويلات المالية، أو "المدفوعات الشخصية عبر الحدود ذات القيمة الصغيرة نسبيا"، هي بمثابة شريان حياة حيوي بالنسبة للعالم النامي. ويمكن للتحويلات المالية الفردية أن تكون "صغيرة القيمة نسبيا"، ولكن هذه التدفقات تمثل بمجملها أكثر من ثلاثة أضعاف المساعدة الإنمائية الرسمية العالمية. وتضمن التحويلات المالية تلبية العديد من الاحتياجات الأسرية الأساسية، وتدعم تكوين المهارات والفرص من خلال التعليم وريادة الأعمال. وتبرهن هذه الموارد على أنها تحويلية بالنسبة لكل من الأسر والمجتمعات، وتمكّن العديد من العائلات من تحقيق "أهداف التنمية المستدامة الخاصة بها".

لقد ازدادت التحويلات المالية خمسة أضعاف على مدى العشرين سنة الماضية، ولعبت دورا معاكسا للاتجاهات الدورية خلال فترات الركود الاقتصادي في البلدان المتلقية. وكانت جائحة كوفيد-19 اختبارا قويا للتحويلات المالية العالمية. ولكن التوقعات المبكرة بحدوث عمليات هبوط حادة قللت إلى حد كبير من مدى قدرة التحويلات المالية على الصمود. ويكشف تقرير صادر عن البنك الدولي في مايو/أيار 2021 عن هبوط في التحويلات المالية بنسبة 1.6 في المائة فقط في عام 2020، إلى 540 مليار دولار أمريكي من 548 مليار دولار أمريكي في عام 2019.

وصمود هذه التدفقات ليس مفاجئا. فالتحويلات المالية هي الجانب المالي للعقد الاجتماعي الذي يربط المهاجرين بعائلاتهم في الوطن. وفي حين أن هذه التدفقات الداخلة تبلغ المليارات، فإن الرقم الذي يهم العائلات أكثر مما سواه هو متوسط التحويلات المالية الذي يتراوح بين 200 و300 دولار أمريكي في الشهر.

كما عززت التحولات السلوكية بين المهاجرين والشتات على مدى السنة الماضية صمود التحويلات المالية. وتشمل التغييرات زيادة استخدام المدخرات للحفاظ على تدفقات التحويلات المالية، وزيادة استخدام قنوات الإرسال الرسمية، وزيادة عدد المهاجرين الذين يرسلون الأموال إلى الوطن لأول مرة. كما أن انخفاض قيمة العملة المحلية في البلدان المتلقية وزيادة الدعم الحكومي للمهاجرين الرسميين في البلدان المضيفة خلال الجائحة كان لهما أثر أيضا.

وكان أحد أكبر المحفّزات للتحويلات المالية الرسمية خلال عام 2020 تسريع اعتماد التكنولوجيا الرقمية من قِبل العمال المهاجرين وعائلاتهم. فقد عززت عملية الرقمنة سواء عن طريق الإنترنت أو الهواتف المحمولة تدفقات التحويلات المالية خلال هذه الفترة المحفوفة بالتحديات. وازدادت التحويلات المالية عن طريق الهاتف المحمول وحدها بنسبة 65 في المائة خلال عام 2020 إلى 12.7 مليار دولار أمريكي (رابطة النظام العالمي لاتصالات الهواتف المحمولة، 2021). وقد سرّع من هذا التغيير عمليات الإغلاق وقواعد التباعد الاجتماعي التي حفّزت التحول عن القنوات غير الرسمية واستخدام النقد من قبل المرسلين والمتلقين. فالعمليات الرقمية أقل تكلفة من التحويلات النقدية وقد عززت اعتماد تحويل الأموال عن طريق الهاتف المحمول، مدعِّمة بذلك الشمول المالي للمهاجرين وعائلاتهم.

ويشيد اليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية والأمم المتحدة بتصميم وصمود الروح الإنسانية التي برهن عنها العمال المهاجرون. كما أن الأمم المتحدة تدعو الحكومات، والقطاع الخاص، والمنظمات الإنمائية، والمجتمع المدني إلى الترويج للحلول الرقمية والمالية للتحويلات المالية التي تعزز قدرا أكبر من الصمود والشمول الاجتماعي والاقتصادي.

للمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة: الموقعwww.FamilyRemittances.org  وصفحة الويب الخاصة باليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية على موقع الأمم المتحدة على شبكة الإنترنت.

حقائق وأرقام

  • كل سنة، يرسل أكثر من 200 مليون عامل مهاجر في أكثر من 40 من البلدان المرتفعة الدخل تحويلات مالية إلى أكثر من 800 مليون من الأقارب في أكثر من 125 من البلدان المتوسطة الدخل من الشريحة الدنيا.
  • للتحويلات المالية العائلية أثر مباشر على حياة أكثر من 1 مليار شخص، أو واحد من أصل كل سبعة أشخاص على سطح الأرض.
  • التحويلات المالية أكبر بثلاثة أضعاف من المساعدة الإنمائية الرسمية، وتفوق الاستثمار المباشر الأجنبي.
  • لم يتبين بعد الأثر الكامل لكوفيد-19 على تدفقات التحويلات المالية. ولكن في عام 2020، بلغت تدفقات التحويلات المالية المسجلة رسميا إلى البلدان المتوسطة الدخل من الشريحة الدنيا 540 مليار دولار أمريكي، أو بأقل بنسبة 1.6 في المائة فقط من مبلغ الـ 548 مليار دولار أمريكي الذي شهده عام 2019.
  • أكثر من نصف التحويلات المالية المرسلة في عام 2020 ذهبت إلى المناطق الريفية حيث يكون لها "أكبر الأثر".
  • ازدادت التحويلات المالية عن طريق الهاتف المحمول بنسبة 65 في المائة خلال عام 2020.
  • يكمن وراء هذه البيانات الإجمالية الرقم الأكثر أهمية، ألا وهو متوسط التحويلات الشهرية البالغ 200 أو 300 دولار أمريكي. إذ تعكس التحويلات المالية دفتر الأستاذ المالي في العقد الاجتماعي الذي يربط العمال المهاجرين بعائلاتهم في الوطن. وتساهم هذه التدفقات بالمتوسط بنسبة 60 في المائة من دخل الأسرة، وتمكّن عشرات الملايين من الأسر من تحقيق أهداف التنمية المستدامة الخاصة بكل واحدة منها.
  • تعتمد 70 بلدا على التحويلات المالية لسد أكثر من أربعة في المائة من ناتجها المحلي الإجمالي.

IDFR Facts and figures

Facts and figures

  • Each year more than 200 million migrant workers in over 40 high-income countries send remittances to over 800 million relatives in more than 125 low- and middle- income countries (LMICs). 
  • Family remittances directly impact the lives of more than one billion people, or one out of every seven people on Earth.
  • Global remittances are three times greater than Official Development Assistance and surpass Foreign Direct Investment.
  • The full impact of COVID-19 on remittances flows remains to be seen. However, in 2020 officially recorded remittance flows to LMICs reached US$540 billion, or only 1.6 per cent below the US$548 billion seen in 2019.
  • More than half of remittances sent in 2020 went to rural areas where remittances ‘count the most’.
  • Mobile remittances increased by 65 per cent during 2020.
  • Beyond the aggregate data is the most important number of all— the US$200 or US$300 in average monthly remittances. Remittances reflect the financial ledger in the social contract that binds migrant workers with families back home. These flows contribute an average of 60 per cent of household income, enabling tens of millions of families to reach for their own individual SDGs.
  • 70 countries rely on remittances for more than four per cent of their GDP.

ذات صلة

ذات صلة

تشهد التحويلات المالية إلى أوغندا انخفاضا ولكنها تبقى شريان الحياة بالنسبة إلى سكان الريف

يونيو 2021 - أخبار
أدى أثر جائحة كوفيد-19 على الاقتصاد العالمي والأمن الوظيفي لعمال أوغندا المهاجرين حول العالم إلى تقليص قيمة الأموال التي يرسلونها إلى أوطانهم وإلى عائلاتهم. غير أن التحويلات المالية لا تزال توفر دعما حاسما لبعض أشد سكان العالم فقرا.

تدفقات التحويلات المالية إلى كينيا تتحدى الصعاب خلال جائحة كوفيد-19

مايو 2021 - أخبار
على الرغم من أثر جائحة كوفيد-19 على الأجور وفرص العمل حول العالم، يواصل مجتمع الشتات الكيني إرسال المال إلى عائلاته في الوطن الأم.

في اليوم الدولي للتحويلات المالية الأسرية، الصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعو إلى اعتبار مقدمي خدمات التحويلات المالية نشاطا أساسيا في أوقات الأزمات

يونيو 2020 - أخبار
في ظل التراجع الحاد في مستوى التحويلات المالية التي يرسلها المهاجرون بسبب تداعيات جائحة كوفيد-19، دعا الصندوق الدولي للتنمية الزراعية اليوم حكومات العالم إلى اعتبار مقدمي خدمات التحويلات المالية نشاطا أساسيا في أوقات الأزمات.

قصص ذات صلة

قصص ذات صلة

إرسال الأموال إلى الوطن الأم: عشرة أسباب تبرهن على أهمية التحويلات المالية

يونيو 2020 - قصة
يحتفل العالم باليوم الدولي للتحويلات المالية العائلية سنوياً في 16 يونيو/حزيران، إقراراً بالمساهمة المحورية التي يقوم بها العمال المهاجرون في أسرهم ومجتمعاتهم في أوطانهم وفي تحقيق التنمية المستدامة لبلدانهم الأصلية.

تسهيل وصول التحويلات المالية إلى المناطق الريفية في مولدوفا

مارس 2021 - قصة
يصعب منذ بعض الوقت إيجاد عمل بأجر لائق في مولدوفا. فمعظم الوظائف الجيدة المتاحة تتركز في المدن، مما يؤدي إلى هجرة كبيرة من المناطق الريفية في البلد.

Sending money home: ten reasons why remittances matter

يونيو 2019 - قصة
The International Day of Family Remittances is observed every year on 16 June in recognition of the fundamental contribution of migrant workers to their families and communities back home and to the sustainable development of their countries of origin.

منشورات ذات صلة

منشورات ذات صلة

International Day of Family Remittances booklet 2019

يونيو 2019
International Day of Family Remittances booklet for 2019

Global Forum on Remittances, Investment and Development 2018 – Official Report

فبراير 2019
This report presents the highlights and key outcomes of the first country-led Global Forum on Remittances, Investment and Development, hosted by Bank Negara Malaysia in collaboration with IFAD and the World Bank Group.

International Day of Family Remittances - Endorsements 2016

يونيو 2016
Endorsements by the United Nations and international organizations.

International Day of Family Remittances Brochure - Endorsements in 2018

يونيو 2018
On 12 June 2018, the United Nations General Assembly formally adopted the International Day of Family Remittances as a universally recognized observance. New partners and supporters from private and civil society sectors have endorsed the Day 2018.
اللغات الإضافية: Arabic, English, Spanish, French, Russian, Chinese

RemitSCOPE - Remittance markets and opportunities Asia and the Pacific

مايو 2018
RemitSCOPE, a new website portal, is designed to provide data, analyses and remittancemarket1 profiles on individual countries or areas. In coordination with the Global Forum on Remittances, Investment and Development 2018, RemitSCOPE is being launched to provide market profiles for 50 countries or areas in the Asia and the Pacific region. The additional four regions will be included gradually: Africa, Latin America and the Caribbean, Europe, and Near East and the Caucasus. RemitSCOPE intends to address the fast-changing market realities in the remittance industry in order to help bring together the goals of remittance families, as clients, and the strategies of the private-sector service providers. RemitSCOPE is designed as a free, one-stop shop that is available to any organization or entity interested in accessing all relevant public information on remittances.

ملفات ذات صلة

ملفات ذات صلة

Guidelines on the use of the IDFR symbol نوع: القواعد الارشادية, السياسات والاستراتيجيات

فيديوهات ذات صلة

فيديوهات ذات صلة

PbsPxuRCt7c
International Day of Family Remittances 2020
KVxCvwtiP2c
Remittances: One family at a time
eqv8TunPYxU
International Day of Family Remittances message of IFAD President Houngbo
Lj87cV-Wr8o
International Day of Family Remittances

The International Day of Family Remittances (IDFR) Contacts

Contact us

For questions, please contact familyremittances@ifad.org