IFAD Asset Request Portlet

ناشر الأصول

الحلقة 1 - المزارعون على الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ

26 نوفمبر 2019

هذه هي الحلقة الافتتاحية من برنامج المزارع. الغذاء. المستقبل. – وهو برنامج بث شبكي مفيد لكم، ومفيد للكوكب، ومفيد للمزارعين ولغذائكم. يقدمه لكم الصندوق الدولي للتنمية الزراعية  ومقدم البرنامج Brian Thomson.

وفي حلقة هذا الشهر من البرنامج، سنستمع إلى المزارعين على الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ:

 

مواضيعنا اليوم من الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ

  • • الشيف Cristina Bowerman عن مبادرة وصفات من أجل التغيير
    أتحدث مع Cristina Bowerman الشيف الحائزة على نجمة ميشلان، والمقيمة هنا في روما، إيطاليا.
  • • مؤتمر المناخ في مدريد، إسبانيا
    سنتحدث عن مؤتمر المناخ القادم الذي يعقد في مدريد مع Romina Cavitassi، كبيرة المسؤولين عن المناخ في الصندوق الدولي للتنمية الزراعية.
  • • المزارعات في ملاوي
    سنستمع من ملاوي حيث تقود النساء حملة لإنشاء قطاع زراعي مزدهر على خلفية أحوال الطقس والجفاف التي تزداد شدة.
  • • التقنيات الزراعية المبتكرة في بوتان
    ومن بوتان لدينا أخبار ساخنة من منطقة الهملايا حيث يشرح لنا Ugyen Wangchi كيف تساعد تقنيات التكيف الجديدة المزارعين على تحسين الأمن الغذائي لأسرهم على نحو مستدام.

 

تعرفوا على Cristina Bowerman [00:58]

Cristina Bowerman تدعم مبادرة وصفات من أجل التغيير

Cristina Bowerman ليست شيف حائزة على نجمة ميشلان فقط، بل إنها تدعم مبادرة وصفات من أجل التغيير التابعة للصندوق الدولي للتنمية الزراعية. وهذه المبادرة هي طريقة أخرى للوقوف على الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ، حيث أنها تستقطب مشاهير الطهاة من جميع أنحاء العالم لكي يقوموا بإعداد وجبات تقليدية مع المزارعين في البلدان النامية.

ويبين هؤلاء كيف أنه بالعمل مع المجتمعات الزراعية يمكننا أن نتكيف مع تغير المناخ وتحسين الأمن الغذائي، والدخل، وحماية البيئة.

ويعود شغف Cristina بالطبخ إلى جذورها العائلية في جنوب إيطاليا، وهي تعتقد أن المزارعين مهيئين جيدا لإنقاذ الكوكب.

يمكنكم الاستماع إلى هذا الجزء ابتداء من 00:58.

 

مؤتمر الأطراف الخامس والعشرون بشأن تغير المناخ – مدريد، إسبانيا [07:55]

مؤتمر الأطراف الخامس والعشرون بشأن تغير المناخ

مؤتمر الأطراف الخامس والعشرون هو مؤتمر القمة العالمي السنوي بشأن المناخ الذي يعقد في مدريد، إسبانيا. وهذه هي المناسبة التي تجتمع فيها الحكومات لإيجاد سبيل للخروج من أزمة المناخ.

وحتى وقت قريب، لم يكن للزراعة دور كبير في المناقشات أو خطط العمل التي يتم التوصل إليها. ولكن هذا الوضع يتغير، بحسب Romina Cavitassi، كبيرة المسؤولين عن المناخ في الصندوق.

وقد سألتها عن سبب اكتساب مؤتمر الأطراف الخامس والعشرين في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ لهذه الأهمية الكبيرة هذه المرة.

يمكنكم الاستماع إلى هذا الجزء ابتداء من 07:55.

 

المزارعات في ملاوي [16:42]

الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ والمزارعات في ملاوي

المزارعات في ملاوي يُحدثن فرقا في الصراع ضد تغير المناخ. والتنمية الزراعية تحتاج لضم الجميع في هذه المسيرة. وأهم ما يشمل ذلك النساء، المسؤولات في أكثر الأحيان عن إدارة المزارع الأسرية.

وفي كل عام، يكرّم الصندوق الدولي للتنمية الزراعية، من خلال جوائزه الخاصة بالتمايز بين الجنسين، المشروعات التي وضعت نُهجا مبتكرة لمعالجة عدم المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وقُدّمت جوائز هذا العام إلى مشروعات في الكاميرون، وغواتيمالا، وباكستان، وتركيا. ومن الفائزين بجائزة الصندوق للتمايز بين الجنسين أيضا برنامج الإنتاج الزراعي المستدام في ملاوي. وبمساعدة هذا المشروع أصبحت النساء الآن يشكلن 30 في المائة من هيئات صنع القرار على مستوى القرى والأقسام.

وبالنسبة لمدارس الأعمال الخاصة بالمزارعين، أكثر من 000 10 من المشاركين فيها، أو حوالي 61 في المائة، هم من النساء. وأضف إلى ذلك أكثر من 000 20 من المواقد الصاروخية، التي تستخدم نصف كمية الحطب التي كانت تُستخدم من قبل، لنشاهد التحسن الهائل في الوقت المتاح للنساء للاستثمار في مجالات أخرى أكثر إنتاجية في حياة أسرهن.

و Kenneth Chaulaهو جهة الاتصال العامة لقضايا التمايز بين الجنسين في المشروع. وقد تحدث إلى Luca Menghini عن كيفية تأثير تغير المناخ أيضا على حياة المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة في ملاوي. وشرح كيف أن المشروع يساعد الأسر على الزراعة بالاستخدام الذكي للمياه.

ولكن قبل ذلك، كان Luca قد سأل عن كيف أن هذا المشروع الفائز بجائزة التمايز بين الجنسين يضع النساء في المقدمة في مجال الزراعة.

يمكنكم الاستماع إلى هذا الجزء ابتداء من 16:42.

 

برنامج تعزيز الزراعة التجارية وسبل العيش المتسمة بالصمود في بوتان [25:30]

الأراضي الزراعية في بوتان هي أيضا على الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ

بوتان بلد جبلي يقع في أحضان سلسلة جبال الهملايا، وتحده الهند والصين. ويعتمد معظم سكان بوتان على الزراعة لكسب قوت عيشهم. قمنا بزيارة مجتمع بامديلينغ في المحافطة الشرقية تراشي يانغتزي.

والتقيت هناك مع Ugyen Wangchi، مدير الإنتاج الزراعي في برنامج تعزيز الزراعة التجارية وسبل العيش المتسمة بالصمود الممول من الصندوق.

وشرح لي بأن الأمطار المتقطعة، وعواصف البرَد، والفيضانات المفاجئة قد أصبحت جميعها أكثر شدة وسرعة من أي وقت مضى. وهذا يؤثر على إنتاج المزارعين. ويُعد الفلفل الحار الذي يزرع في هذا القسم ثمينا في جميع أنحاء بوتان، ولكن الأمطار الغزيرة تعرض الإنتاج للخطر.

ويشجع برنامج تعزيز الزراعة التجارية وسبل العيش المتسمة بالصمود بدعم من الصندوق المزارعين على استخدام المجففات التي تعمل بالطاقة الشمسية، وهذا يسمح لهم بتجفيف كميات أكبر من الفلفل الحار ونقلها إلى السوق بسرعة أكبر، وبطريقة حيادية من حيث الأثر الكربوني.

وسألت Ugyen عما يقومون به أيضا لمساعدة المزارعين على التكيف مع الحياة على الخط الأمامي في مواجهة تغير المناخ.

يمكنكم الاستماع إلى هذا الجزء ابتداء من 25:30.

 

في المرة القادمة على برنامج المزارع. الغذاء. المستقبل.

سوف نعود في ديسمبر/كانون الأول مع أخبار من مؤتمر قمة الأمم المتحدة للمناخ في إسبانيا –  وسنتحدث إلى الجهات المحركة والمؤثرة التي تقرر كيف يمكننا صد آثار أزمة المناخ.

ومرة أخرى، سنحاول أن نكون مفيدين لكم، ومفيدين للكوكب، ومفيدين للمزارعين ولغذائكم.