تعبئة التحويلات المالية الشمولية من أجل التنمية الريفية

IFAD Asset Request Portlet

ناشر الأصول

تعبئة التحويلات المالية الشمولية من أجل التنمية الريفية

©IFAD/GMB Akash

لطالما تم الاعتراف بأن الأموال المحوّلة من المهاجرين تستخدم لرفد دخل الأسرة المتلقية لها، وتُصرف بالتالي على الاستهلاك إلى حد كبير. وإلى الحد الذي "تستثمر" فيه أسر المهاجرين، فإن الاستخدامات الرئيسة هي على السكن (تجديد المنزل الحالي أو شراء منزل وقطعة أرض)، وعلى تعليم أولادهم. ولا يستثمر سوى مبلغ صغير فقط من التحويلات في أصول منتجة، ويتم ادخار مبلغ أقل منه بكثير.

بما أن الهجرة غالبا ما تحدث لأن الدخل الذي يمكن كسبه في الوطن لا يكفي لدعم نمط الحياة المنشود والتطلعات المادية، ينبغي التوقع بأن جزءا كبيرا من الأموال التي يرسلها المهاجرون إلى أفراد أسرهم في الوطن تستهلك. وعلى الرغم من ذلك، فإن مبلغ التحويلات المالية الضئيل الذي يوجه نحو الاستثمار أو الادخار يمثل فرصة ضائعة هائلة بالنسبة للأسرة والمجتمع الأوسع. وبما أنه لا يستثمر سوى القليل، غالبا ما يجد المهاجرون حتى بعد عقد أو أكثر من الزمن في الخارج أن قدرتهم وقدرة أسرهم على الكسب لم تزد، حتى وإن كانوا قد اكتسبوا مهارات جديدة. وبما أنه لم يتم ادخار سوى القليل جدا، فهناك رأس مال أقل متاح في المجتمع للاستثمار من قبل الأسر والأعمال الأخرى.

ومن أجل وضع نماذج قابلة لتوسيع النطاق تشجع المهاجرين وأفراد أسرهم على الادخار وتوجيه تلك المدخرات نحو الاستثمار الريفي، قامت منظمة ACCESS Advisory من 2014-2018 بإرساء شراكة مع الاتحاد الوطني للتعاونيات في الفلبين، واتحاد النقابات التعاونية للادخار والائتمان في نيبال لتنفيذ البرنامج الإقليمي بشأن التحويلات المالية واستثمار جماعات الشتات في التنمية الريفية.

وبتمويل من الصندوق الدولي للتنمية الزراعية، طور البرنامج منتجات مالية ونظم إيصال لتمكين المهاجرين الفلبينيين والنيباليين وأفراد أسرهم من زيادة المبالغ التي يدخرونها من تحويلاتهم وتوجيه مدخراتهم نحو الاستثمار في مجتمعات المنشأ (الريفية).

وبحلول نهاية فترة التنفيذ التي استمرت 36 شهرا، كان قد تم تعبئة 27 مليون دولار أمريكي في 318 30 حسابا جديدا في 27 مؤسسة مالية ريفية في نيبال والفلبين. وتلقى حوالي 000 48 ألف مهاجر وأفراد أسرهم التدريب على التعليم المالي.

اطلع على المزيد من عملنا مع المهاجرين في هذا الفيديو:

تم نشر هذه المقالة أصلا في الموقع الشبكي لمنظمة  ACCESS Advisory .

Ron Bevacqua هو المؤسس المشارك والمدير العام لمنظمة ACCESS Advisory. ولديه خبرة في مجال المصارف والتمويل في آسيا تزيد على 25 عاما. وقد كان كبير الاقتصاديين في Merrill Lynch و Commerz Securities في اليابان (1993-2002)، ومحررا مساهما في وحدة البحوث الاقتصادية التابعة لمجلة ذي إيكونومست، مغطيا شؤون المال والأعمال في آسيا، منذ عام 2004.

وقد بدأ مهنته في التمويل الصغري في عام 2005 عندما أسس مكتب اليابان للمنظمة غير الحكومية الدولية PlaNet Finance، وتمت دعوته خلال تلك الفترة للمشاركة في لجنة وضع استراتيجيات التمويل الصغري التابعة للوكالة اليابانية للتعاون الدولي.

وفي دوره الحالي، قام بإدارة مهام كبيرة لمنظمات دولية مثل البنك الدولي، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية، ومصرف التنمية الآسيوي، والاتحاد الأوروبي، والوكالة الفرنسية للتنمية، والوكالة اليابانية للتعاون الدولي، وغيرها.

طالع أيضا: دليل تعبئة التحويلات المالية الشمولية من أجل الاستثمار الريفي،  وضع في إطار البرنامج الإقليمي بشأن التحويلات المالية واستثمار جماعات الشتات في التنمية الريفية 2015-2018